shadow

عقد المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكردستاني جلسته الاعتيادية ال (80) في مبنى المكتب السياسي بمحافظة السليمانية يوم الاثنين الموافق (23-10-2017)، والتي خصصها لمناقشة اهم واخر التطورات السياسية والامنية في اقليم كردستان والتطورات الاخيرة في المناطق المتنازع عليها.

واصدر المجلس عقب اجتماع مطول استمر زهاء تسع ساعات، بياناً الى الرأي العام اليكم ما جاء فيه:

ذوو شهداء كردستان الخالدين

ايها البيشمركة الابطال

كوادر واعضاء ومؤسسات وجماهير الاتحاد الوطني الكردستاني

جماهير كردستان الصامدون

في هذا الوقت العصيب وفي ظل التحديات الحساسة المصيرية لهذا المرحلة ومن منطلق السعي لتجاوز وتخطي هذه الاوضاع الصعبة، يأخذ المجلس المركزي على عاتقه مناقشة ووضع البرامج اللازمة لتجاوز المعوقات والمشاكل كافة، واعتماد الخطط والبرامج الجديدة لعبور المرحلة الراهنة.

وعقب مناقشات مستفيضة معمقة هادءة عبر التحلي بروح المسؤولية واجراء تحليل دقيق للواقع الراهن في الاقليم والمناطق المتنازع عليها، والاوضاع الداخلية للاتحاد الوطني، صادق المجلس المركزي بالاجماع على البلاغ الذي يتألف من قسمين وهو:  

القسم الاول: النقاط العامة 

1- يعتبر اقليم كردستان وفقا للفقرة (1) من المادة (117) من الدستور العراقي، وحدة ادارية ودستورية مع سلطاته، ما يعني رفض اي شكل من اشكال الادارتين والتفرقة، لذا فاننا نعتقد ان وحدة الصف والتراص بين ابناء شعب كردستان والاطراف السياسية، ضمان للنجاح وتخطي هذه الاوضاع الصعبة.  

2- يطالب المجلس بتشكيل وفد مشترك من الاطراف الخمس الاساسية في اقليم كردستان، للقيام بزيارة عاجلة الى بغداد، بهدف معالجة المشاكل وفتح الابواب امام حوار بناء، يضمن الحقوق الدستورية لشعب كردستان والمناطق الكردستانية المتنازع عليها، على ان يتألف الوفد من الكفاءات والنخب، وتفعيل دور الكتل الكردستانية في مجلس النواب العراقي.   

٣-  ان يضطلع برلمان وحكومة اقليم كردستان بدورهما المفترض في معالجة المشاكل والازمات في الاقليم.

٤- يأمل المجلس المركزي بعودة رئيس برلمان كردستان وكتلتي التغيير والجماعة الاسلامية للمشاركة في جلسات البرلمان، للقيام بدورهما في معالجة المشاكل والتقريب بين الاطراف السياسية.

٥- يطالب المجلس المركزي بحل المجلس السياسي الاعلى في كردستان، وفي حال لم يتم حله يطالب المجلس بسحب ممثلي الاتحاد الوطني من هذا المجلس.

٦- يطالب المجلس بتشكيل لجنة عليا من اعضاء مجلس النواب العراقي، واعضاء مجلس المحافظة، للاسراع في تطبيع ومعالجة الاوضاع الاستثنائية التي يشهدها قضاء الدوز واعادة العوائل النازحة اليه.

القسم الثاني: النقاط الخاصة بالاوضاع الداخلية للاتحاد الوطني الكردستاني 

١- يؤكد المجلس المركزي على وحدة الصف والتطبيع داخل الاتحاد الوطني، في اطار سياسة شدة الورد التي كان الرئيس مام جلال يؤكد عليها.

2- على المجلس القيادي في الاتحاد ان يعقد اجتماعاً عاجلاً لاعادة صياغة الاطار العام لسياسية الاتحاد الوطني في هذه المرحلة الحساسة، لمعالجة المشاكل ومواجهة التحديات، وفي حال اخفاق المجلس في عقد اجتماعه لغاية الاول من شهر تشرين الثاني نوفمبر المقبل، فان المجلس المركزي سيجتمع لاتخاذ موقف واضح من ذلك.

٣- يعتقد المجلس المركزي ان الاتحاد الوطني الكردستاني لن يتمكن من مواجهة المسؤوليات التأريخية الملقات على عاتقه دون عقد المؤتمر العام، لذا فان المجلس يؤكد على ضرورة عقد المؤتمر العام الرابع في مدة اقصاها نهاية شهر شباط فبراير من عام 2018 المقبل، وفي هذا السياق يعلن المجلس استعداده للتعاون مع كافة المؤسسات. 

٤-  يجب ان يمر اي اتفاق مصيري يوقعه الاتحاد الوطني مستقبلاً عبر المجلس المركزي وفقا للمادة (39) الفقرة (7) التي تنص على وجوب مصادقة المجلس عليها، ولايعتد او يعمل باي اتفاق او قرار يخالف ذلك.

٥- يطالب المجلس المركزي اعضاء وكوادر الاتحاد الى الابتعاد عن التصريحات غير المسؤولة، التي تلحق ضرار بالوحدة الداخلية للاتحاد، وسيتم التعامل وفقا للنظام الداخلي مع اي عضو لا يلتزم. 

٦- يرفض المجلس المركزي كافة التهم الموجه الى الاتحاد الوطني وقياداته، من قبل الاطراف الاخرى، ويؤكد ان دماء شهداءه الاخيرة خير دليل على الجهة التي قدمت التضحيات وتقف في ساتر الدفاع عن حقوق شعب كردستان.

7- يحيي المجلس المركزي التضحيات التي قدمتها قوات البيشمركة ويقف اجلالاً للروح الطاهرة لشهداء قوات بيشمركة كردستان والمواطنين الشرفاء للمناطق المتنازع عليها والمتطوعين، الذي تحولوا الى رمز للبطولة والصمود للدفاع عن المكتسبات والارض الطاهرة لكردستان.

المجلس المركزي

للاتحاد الوطني الكردستاني

 

السليمانية – ٢٣/١٠/٢٠١٧

المحرر

faeaq

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *