shadow

أقيمت في مونومينت حلبجة، يوم الاربعاء 4 تشرين الاول 2017، مراسيم تنكيس علم كوردستان، ورفع الراية السوداء، حدادا على رحيل مام جلال، وذلك وسط حضور عدد من المسؤولين الحكوميين والحزبيين.

وقال علي عثمان، محافظ حلبجة، خلال المراسيم، ان رحيل مام جلال، تسبب في حزن عميق لأهالي حلبجة، مشبها يوم رحيل مام جلال، باليوم الأسود الذي قصفت فيه حلبجة بالغازات الكيميائية، مشيرا الى ان حلبجة شأنها شأن بقية محافظات الاقليم تعلن الحداد العام لمدة اسبوع على رحيل مام جلال.

وأضاف عثمان، ان مركز تنظيمات الاتحاد الوطني الكوردستاني في حلبجة سيستقبل المعزين من المواطنين الراغبين في تقديم واجب العزاء برحيل مام جلال، لافتا الى ان المحافظة تعلن يوم وصول جثمان مام جلال الى اقليم كوردستان يوم عطلة رسمية، لتمكين المواطنين المشاركة في مراسيم التشييع.

PUKcc  وكالات

 

المحرر

faeaq

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *