shadow

اكد رئيس الوزراء الاتحادي حيدر العبادي، ان التصعيد الاعلامي على خلفية قرار رفع علم اقليم كوردستان في كركوك يهدف للتشويش على الانتصارات التي يحققها العراق في حربه ضد تنظيم داعش الارهابي.

وقال العبادي في مقابلة مع قناة الميادين الفضائية، يوم الاثنين 3/4/2017، ان علم اقليم كوردستان مرفوع في كركوك منذ 10 اعوام، وان التصعيد الإعلامي هدفه التشويش على الانتصارات، مشيرا الى ان إنه جرى الضغط على المسؤولين هناك لرفع العلم الكوردي وهم مستعدّون للتراجع عن الموضوع، على حد تعبيره.

واضاف العبادي ان هناك قراراً مشتركاً مع البيشمركة بإجراء عملية مشتركة للسيطرة على شنكال.
من جانب آخر شدد العبادي على ان تقسيم سوريا خط احمر بالنسبة للعراق، “وجدنا في الولايات المتحدة التزاماً بوحدة سوريا”، متهماً الأتراك بأنهم يركّزون على محاربة الكورد في سوريا أكثر من محاربة داعش.
وفيما وصف العبادي الصراع السوري بأنه صراع مقلق للعراق، رأى أنّ التقسيم والصراع يؤدي إلى الفراغ مما يغذي الإرهاب.

PUKcc الميادين

المحرر

faeaq

أخبار متعلقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *